#

الأستاذ – العصيلي .. قائد فريد .. من ذاكرة الزمن الجميل

علي عبدالله المريخي - بريدة

تقييم المستخدمون: 4.78 ( 3 أصوات)

 

الأستاذ – إبراهيم بن صالح العصيلي ( أبوعبدالله ) من رجالات بريدة الأوفياء ومن كنوزها الرائعة شخصية قيادية وثقافية تحمل الفكر والعلم وروعة العمل مدرسة ذات فناء واسع يفوح عطراً ووضوحاً
لبعض البشر حلاوة كماء المطر وروعة الحرف على السطر ( من لايشكر الناس لايشكر الله ) في بدايات حياتي العملية وتحديداً في ملحق جانبي من مبني المديرية العامة للشؤون الصحية بالقصيم حملت خطاب في مظروف فحواه برنامج عملي ( تدريب الامتياز ) وسلمته لمدير إدارة الإحصاء بصحة القصيم الأستاذ الفاضل – إبراهيم بن صالح العصيلي
روعة الاستقبال وثقافة الضيافة وتميز المعاملة وسلاسة الأسلوب وتواجد المنطق في الطرح ومقدمة حديث ذات تحفيز وتشجيع وتوضيح لرسالة عمل ومنهجية تعامل ورسم هدف قادم كانت حاضرة في صباح يوم بهيج بين رهبة عمل وطموح أنسان هي البدايات عندما تكون بهذا الشكل لها وهج مختلف وخاصة عندما تنطوي السنوات وتمضي الأعوام وتحضر ذاكرة لها شريط ومسار آخر.
بعد حصولي على تميز ودرجة نهائية في ( تدريب الامتياز ) محققاً الأفضلية والتميز بين زملائي الافاضل حضرت رحلة عمل مختلفة ترجل هذا الخبير والقائد عن موقعه ليرسم صورة زاهية لعمل فيه حس المواطنة والمسئولية كان ناصحاً محباً لدينه ووطنه وعمله ومجتمعه ليوصي ويشير بترشيحي للعمل كمديراً لادارة الاحصاء بمنطقة القصيم من بين (١٧)موظفاً لم بنظر لعلاقة شخصية أو صلة قرابة أو بيئة عمل سابق في اختياره وترشيحه هنا الفكر والثقافة حضرت بقالبها الجميل وعنوانها الأصيل.
(٢٥) عاماً لم تكن عائقاً لي وأنا احصل على رقم هاتفه وأتشرف بمكالمته أستاذ حمل على عاتقه مسئولية تدريب طلابه
ونعم الأستاذ .. ونعم الرجل
الأوفياء لن ينسون أهل الوفاء والوضوح والصدق.
هي حروف لاتكفي لإنصاف رجل تعلمت واستفدت منه الكثير في رحلة عمل ناجحة مابين وزارة الصحة ووزراة التعليم العالي
شكراً استاذي على ماوضعته في وعاء كبير مصفوفات تتزاحم عنوانها النجاح في عملك وعلمك وتعاملك وثقافتك واتزانك وقيادتك ووفائك وتوجهاتك.
متمنيا له كل توفيق ونجاح وان شاء الله اتشرف بلقائه قريباً
بعض البشر كرائحة العطر لها جمالية مختلفة وهو أحدهم بلا جدال .

15-5-1441
1
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق