#
عاممهرجانات وفعاليات

مهرجان شقراء للتمور الثاني يسدل ستاره بأكثر من 80 ألف زائر

الرياض- مها الفهد

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

اختتم المهرجان الثاني للتمور بمحافظة شقراء وبحضور كبير من داخل المحافظة وخارجها فعالياته حيث وصل عدد زواره على مدى تسعة أيام أكثر من 80 ألف زائر.
هذا وكان محافظ شقراء والمشرف العام على المهرجان الأستاذ/ عادل بن عبدالله البواردي قد افتتح المهرجان الذي تنظمه غرفة الرياض فرع محافظة شقراء بمشاركة بلدية شقراء
وقد احتوى المهرجان على أكثر من 120 مشارك من عارضي التمور و الأسر المنتجة وعربات الفود ترك ومرسم ومسرح للطفل يقدم فيه مسابقات يومية وزع فيها أكثر من 700 جائزة للكبار والصغار ومركز اعلامي لتغطية الفعاليات اليومية للمهرجان
وكذلك خيمة للضيافة والاستقبال لضيوف المهرجان والزائرين
من جانب اخر تشرف المهرجان بزيارة معالي الشيخ/ عبدالله بن سليمان المنيع عضو هيئة كبار العلماء والمستشار بالديوان الملكي وكذلك رجال الاعمال عبد العزيز بن سليمان المنيع ورجل الاعمال عبدالرحمن بن علي الجريسي ووكيل امارة منطقة الباحة السابق الأستاذ/ احمد بن منيف المنيفي ولأستاذ/ احمد بن دخيل المنيفي محافظ وادي الدواسر السابق والمهندس/ عبدالرحمن بن عبدالعزيز الفاضل مدير مصفاة أرامكو بالرياض وكان في استقبالهم مدير بلدية شقراء سعادة: المهندس عبدالمحسن بن عبدالله الحمادي حيث وتجول في اركان المهرجان واستمع إلى شرح مفصل من قبل المدير التنفيذي الأستاذ/ عبدالرحمن بن السبييهين وأبدوا إعجابه بتنظيم المهرجان وما احتواه من اركان متعددة ومتنوعة .
وكان مهرجان شقراء الثاني للتمر رافداً ثقافيًا واجتماعياً وسياحيًا وواجهة مشرقة لمرتاديه حيث قامت شركة عيون النسر للسياحة بتسيير رحلات سياحية إليه حيث ضمت رحلتها مجموعة من ملتقى النشاما في سفارة مملكة الأردن الشقيقة برئاسة الدكتور أيمن الرفاعي ، حيث ابدوا إعجابهم بما شاهدوه في مهرجان التمر الثاني بشقراء .

وفي حفل الختام أكد نائب المشرف العام على للمهرجان مدير غرفة شقراء رائد بن عبدالمحسن الصعب نجاح االمهرجان الثاني بكل المقاييس مبيناً أن الحضور الكثيف للمتسوقين وحجم صفقات البيع يوكد على أهمية استمرار مثل هذي المهرجان كما قدم الصعب شكره وتقديره لرعاة المهرجان ولكل من دعم وساهم وساند في سبيل نجاح المهرجان.

 

 

15-5-1441
اظهر المزيد
1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق