عاممنوعات

بلدية القفل تستنفر كافة إمكاناتها لمواجهة تجمع مياه الأمطار

بمشاركة ميدانية من قبل رئيس البلدية الحامظي..

 

القفل – حسن المهجري

 

 

استنفرت بلدية مركز القفل بالحد الجنوبي والتابعة لأمانة منطقة جازان كافة إمكانياتها لمواجهة تجمعات المياه التي خلفتها موجة الأمطار التي هطلت على منطقة جازان اليوم الأحد التاسع من محرم للعام الجاري 1441هـ.

حيث دأبت بلدية القفل على نشر الفرق التابعة لها ممثلة بقسم الطوارئ والكوارث، وبتواجد ميداني من قبل رئيس البلدية محمد حسن الحامظي والذي أشرف شخصياً على نزح مياه الأمطار من بعض المنازل المتضررة، وقد ساهمت الفرق الميدانية في نزح تجمعات مياه الأمطار الغزيرة التي ملأت شوارع المركز والقرى التابعة له.

كما عمل قسم الطوارئ والكوارث بالبلدية على نشر المعدات لشفط تجمعات مياه الأمطار، وكذلك متابعة الطرق المغلقة، وإعادة فتحها وتمهيدها للمارة، إلى جانب المساهمة في ردم وتجفيف أي مستنقع خلفته مياه الأمطار.

وأكد رئيس البلدية الأستاذ محمد الحامظي أن الجهود بدأت من اللحظة الأولى لهطول الأمطار، ودعمت البلدية كوادرها بالمعدات والآليات لنزح أي تجمعات للمياه سواء في المركز أو ما يتبعه من قرى، مشيراً إلى أن ساعات العمل تواصلت إلى إعداد هذا الخبر ، وذلك تحسباً من قسم الطوارئ والكوارث بالبلدية لأي طارئ أو بلاغ يرد لهم ليتم تقديم المساعدة في أسرع وقت ممكن.

وأضاف الحامظي أن هذا العمل يأتي وسط متابعة وتوجيه من قبل أمين منطقة جازان نايف بن سعيدان الذي يتابع الأحداث لحظة بلحظة ويحث على بذل الجهد من أجل تمهيد الطرقات لتسهيل حركة السير.

 

15-5-1441
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق